النص السماعي (شجرة البلوط) مكتوب

النص السماعي (شجرة البلوط) مكتوب
مجال الغابة : الأسبوع الثالث

شجرة البلوط

1- نحب فاكهة البلوط و نأكلها نيئة أو مسلوقة، و لكننا لم نفكر يوما في أشجارها، و أين توجد؟...هذه الأشجار أنواع: يهمنا منها ما هو دائم الخضرة، و هو البلوط الأخضر، و البلوط الفليني و البلوط القرمزي.

أما النوع الأول فهو البلوط الأخضر و يعد من الأشجار الأكثر انتشارا على صعيد البحر المتوسط الغربي، بمساحة كبيرة جدا في المغرب، حيث يوجد في جل مناطق المغرب.

و يعتبر المورد الأول لخشب التدفئة، كما أنه يوفر الكلأ للماشية بصفة دائمة حتى في أصعب الظروف المناخية؛ و من أجل هذا كله استغلت أشجاره كثيرا، و لا تزال؛ مما يؤدي إلى تراجع مساحتها، و تقلصها.

2- و أما النوع الثاني من هذه الأشجار فهو البلوط الفليني، و يتميز عن النوع السابق، فتكون جذوعة مغلقة بقشر سمكية من الفلين، تستغل للإنتاج و الصناعة، و يوجد هذا النوع بكثرة في المناطق المتوسطية الغربية، فتغطي مساحات كبيرة أيضا، و تحتل منها غابة المعمورة الربع تقريبا، هذه الغابة المشهورة هي الوحيدة التي تمثل الجهاز الرئوي لمدن الرباط و سلا و القنيطرة و ما جاورها، لكنها توجد في وضع مقلق جدا، فهي في تدهور مستمر، لذلك لابد من حمايتها من الرعاة و الحطابين و الحرائق، و تتوسع كميات كبيرة من هذه الأشجار بالأطلس الكبير و المتوسط.

3- و أما النوع الثالث فهو البلوط القرمزي، و هو شبيه بالبلوط الأخضر نظرا لتشابه شكليهما، و ينمو هذا النوع من البلوط، بكل بلدان حوض البحر المتوسط الغربي على مساحات محدودة نسبيا بمناطق الريف، بني يزناسن، و سفوح الأطلس الأخضر، و العرعر المفصلي و الخروب في توفير أجواء بيولوجية و مناخية متنوعة شبه الجافة و شبة الرطبة.

و هناك أنواع أخرى من شجر البلوط تنتشر في المغرب و تمتد إلى الدول المجاورة شمالا و شرقا. و هذه الأنواع عموما تكون مساحتها غابات خضراء و ثروة نباتية غنية و مفيدة.

محمد بن نانو- محمد فنان (الثروة النباتية بالمغرب)
مجلة المناهل المغربية - عدد خاص - رقم 46 سنة - 1995 ص.
author-img
مدونة معلمي

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent