U3F1ZWV6ZTQzMzg0MzMxODM2X0FjdGl2YXRpb240OTE0ODQ2MjE2NDU=

النص السماعي (مدينة الفنون) 2019 2020

النص السماعي (مدينة الفنون) 2019 2020





كتاب التلميذ المفيد في اللغة العربية المستوى الرابع

النصوص السماعية للوحدة الأولى

النص السماعي 3

مدينة الفنون

في هذا الصباح، توصلت برسالة من صديقتي وفاء، تشكرني فهيا على الأوقات الرائعة التي قضيناها معا في مدينة تطوان الجميلة. كان سروري كبيرا عندما وجدت الرسالة مرفوقة بمذكرة تطلب مني وفاء قراءتها قبل نشرها في المجلة المدرسية. قرأت في المذكرة:

"كثيرا ما كانت صديقتي سعاد و هي تزور بيتنا، تحدثني عن مدينة تطوان دون أن تنسى تجديد الدعوة لي لزيارتها. و كانت لا تكف عن وصف مناظرها الطبيعية، و شواطئها الهادئة، و مبانيها الجميلة، و فنونها و حرفها المتنوعة. فكان كلامها يزيدني شوقا و رغبة لزيارتها.

لما زرتها في فصل الصيف، بدت المدينة الواقعة شمال المغرب لوحة فنية تتوسطها حمامة بيضاء. و أنا أتجول فيها، شدتني البنايات بلونها الأبيض، و هندستها المعمارية المثيرة، و روعة الزليج و الفسيفساء المستعمل في تزيينها.

ما يؤكد أن مدينة الحمامة البيضاء أرض للموسيقى و الفنون الجميلة، و جود مدرسة الفنون الجميلة بها. فهي تعلم الرسم و قواعده. و دار الصانع و الفنون الوطنية التي توفر فرصة لتعلم الحرف اليدوية العريقة كالطرز المغربي وفنونه...ناهيك عن المهرجانات الفنية التي تقام فيها هنا و هناك.

لقد قضيت أوقات جميلة في مدينة الفنون. و عرفت عنها الكثير من المعلومات خلال هذه الزيارة التي يعود فضلها لصديقتي وفاء."

المؤلفون
الاسمبريد إلكترونيرسالة