U3F1ZWV6ZTQzMzg0MzMxODM2X0FjdGl2YXRpb240OTE0ODQ2MjE2NDU=
recent
أخبار ساخنة

نص حكاية فضل التعاون 2019 2020


الوحدة : 2 – الأسبوع: 5 

مجال الحياة التعاونية 

النص السماعي: 1 

فضل التعاون 

دعت الأرض الفصول الأربعة إلى الاجتماع بها، و تم ذلك في حقل تتماوج فيه سنابل قمح صفراء. نظرت الأرض إلى السنابل و قالت: " خلقني الله مع من يعيش علي من إنسان و حيوان و نبات، و جعلني أدور حول الشمس دورة في السنة، و من هذه الدورة ولدتم أنتم أيها الفصول الأربعة. لقد جعلنا الله جميعا في خدمة الإنسان، نقدم إليه خيراتنا، و نمده بالقمح و هو أهم غذاء له، فما دور كل فصل منكم في صنع هذه السنابل؟"

قال الخريف: " هذه السنابل كانت بذورا استقبلتها الأرض، و ضمتها في ترابها، و حفظتها من الطيور و الحشرات." فقال الشتاء، " مهلا يا أخي! الفضل يرجع إلى مطري، هو الذي أعطى البذور الحياة و صيرتها نباتا أخضر، فصار يكبر و يكبر، حتى أصبح سنابل." قال الربيع: "بفضل دفئي ظل النبات حيا يرزق." قال الصيف: " كل ما قدمتموه للسنابل، لا يساوي ما قدمته من أجلها. إن حرارة شمسي هي التي أنضجت هذه السنابل، و لولاها لبقيت خضراء غير صالحة للأكل."

كان الفلاح في الحقل، جاء ليتفقد سنابله، سمع ما دار بين الأرض و الفصول، فقال: أشكرك أيتها الأرض! أنت مصدر حياتنا...و لكن لا ننسى فضل الفلاح الذي فلح الأرض، و بذر فيها الحبوب، و الحصاد الذي حصد القمح، و الطحان إلي حوله إلى دقيق، و الخباز إلي جعل الطحين خبزا شهيا."

قالت الأرض: " صدقت أيها الفلاح! لا يكتمل عمل إلا بالتعاون، بتعاوننا نوفر للإنسان غذاءه."

بريد المدونة

الاسمبريد إلكترونيرسالة