U3F1ZWV6ZTQzMzg0MzMxODM2X0FjdGl2YXRpb240OTE0ODQ2MjE2NDU=
recent
أخبار ساخنة

نص حكاية القرود الثلاثة المستوى الثالث 2019





المستوى الثالث الحكايات 2019 كتاب التلميذ

الحكاية الثلاثة: القرود الثلاثة
"مهران" و "سعدان" و "فهمان" ثلاثة قرود صغار.

القرود الصغار أصدقاء أوفياء تقضي نهارها في المرح بين الأشجار.

ذات يوم ، اقترح "مهران" على صديقيه لعب لعبة الغميضة "أين أنا" ؟ فوافقا.

أغمض القرد "مهران" عينيه، و بحث الصديقان "سعدان" و "فهمان" عن مخبإ مناسب.

تسلق "سعدان" شجرة صفصاف ذات أغصان متهدلة، و جرى "فهمان" ليختبئ وراء شجرة أرز مخضرة.

عدَّ "مهران" إلى عشرة، ثم بدأ البحث

تسلق أشجارا، و فتش بين الأغصان يمينا و يسارا، فصاح مسرورا:

- "انزل يا "سعدان"، أنت على شجرة الصفصاف".

قفز "سعدان" على الأرض برشاقة، و قال مبتسما:

- "أحسنت يا "مهران".

واصل "مهران" البحث عن "فهمان" في كل مكان، لكن بدون جدوى.

مر وقت طويل، قلق "سعدان" من الانتظار، و تعب "مهران" من البحث فاختار.

صاح الصديقان:

- "اظهر يا "فهمان"، انتهى اللعب، لم لا تستجيب؟" و لكن بدون فائدة.

واصل الصديقان القفز، و مرا قرب شجرة الأرز، فسمعا أنينا خافتا.

بحثا عن مصدر الأنين فرأيا حفرة، و أطلا عليها بحذر، فوجدا "فهمان" داخلها.

فكر "مهران" و "سعدان" في كيفية إنقاذ صديقهما فقطعا غصن شجرة و مداه لفهمان ليتشبث به، فخرج من الحفرة سالما.

قال "فهمان":

"أردت أن أختبئ خلف الشجرة، و لم أنتبه إلى الحفرة التي كانت مغطاة بالقش، فوقعت في كمين الصياد، شكرا جزيلا لكما. أنا أعتز بصداقتكما".

أجابه مهران و سعدان:

"نحن أصدقاء، و مساعدة الصديق واجبة. هيا نبتعد عن هذا المكان، فنحن لسنا في أمان"

أسرعت القرود بالهرب فخورة بنجاحها في هذه المغامرة.

سامي الجازي/ سلسلة، في كل يوم حكاية/ كنوز للنشر و التوزيع – بتصرف
بريد المدونة

الاسمبريد إلكترونيرسالة