نص حكاية مولود جديد في البيت مكتوبة

 نص حكاية مولود جديد في البيت مكتوبة


تحميل نص الحكاية بجودة عالية

حكايات كتابي في اللغة العربية المستوى الثاني ابتدائي

الحكاية الأولى

الوحدة 1 مجال العائلة

نص حكاية مولود جديد في البيت

ظلت أمي نتنتظره تسعة شهور. تعبت و تألمت، انتفخ بطنها كأنها بطيخة ضخمة. شحب وجهها، ثقلت حركتها، عافت الطعام، و أصابها القيء مرة و أخرى، و مع هذا كله ظلت صابرة، لا تقلق و لا تشتكي.

ذات يوم فاجأتها آلام متتابعة، تقلص بطنها، لم تتحمل، صرخت، فحملها والدي بسرعة إلى المستشفى. غابت أمي ثلاثة أيام، ثم عادت و قد تخلصت من البطيخة التي كانت تملأ بطنها.

لكنها عادت و هي تحمل بين ذراعيها ضيفا، و البهجة تملأ وجهها.

أخيرا حضر الضيف المتظر.

عمت الفرحة أرجاء البيت،حضر الأقارب يحملون هدايا و لعبا و حلوى. أتى الجيران مهنئين، أضيئت شموع، علقت وسائل الزينة الملونة، و أطلقت روائح الطيب.

ذبح ابي خروفا و أقام مأدبة غداء لكل هؤلاء. استقبل أبي الضيوف مرحبا بهم.

تقدمت إحدى النساء مخاطبة أمي: " من فضلك، أتأذنين لي بحمل هذا الضيف؟"

و بعد ذلك، أخذت النساء يتناوبن على حمل الضيف برفق، يبتسمن في وجهه و يداعبن و جنتيه.

أما هو فكان يقابل كل هذا بالصراخ و البكاء، و مع ذلك لم يغضب منه أحد....

مقتبسة عن قصة كمال سليمان عوض العربي الصغير، عدد 251

author-img
مدونة معلمي

تعليقات

google-playkhamsatmostaqltradent