U3F1ZWV6ZTQzMzg0MzMxODM2X0FjdGl2YXRpb240OTE0ODQ2MjE2NDU=
recent
أخبار ساخنة

اعتقال شاب في حالة غير طبيعية تسلق منزل أستاذة وتسلل الى داخله من النافذة وعرضها لاعتداء بشع



تلقى الأطر التربوية بتنانت أزيلال باستكنار شديد الاعتداء الوحشي الذي تعرضت له أستاذة تشتغل بتنانت المركز من طرف شخص معروف بالبلدة بانحرافه ويشاع أنه مغرم بها ؛ حيث بتاريخ 20 يونيو 2019 حوالي الساعة الثانية صباحا عمد المشتبه فيه إلى اقتحام بيتها المتواجد بالطابق الأول متسلقا الطابق الأرضي عبر الشباك الحديدي لنافذته المتواجدة مباشرة تحت نافذة مطبخ سكن الأستاذة؛ لتتفاجئ به يشعل الضوء عليها، وحسب تصريح مصدر تربوي فالضحية أكدت انه كان في حالة غير طبيعية وتحت تأثير السكر ؛ وبعد دخولها في نوبة صراخ بلغ مداه معظم جيرانها، خاصة المتواجدين بالطابق الأرضي والثاني، ليعمد المشتبه فيه إلى خنقها وإغلاق فمها إلى أن بدأت في فقدان وعيها، مستغلا بنيته الجسدية لمحاولة الاعتداء عليها جنسيا،وكلما استجمعت قواها لصده عنها كان يسقطها أرضا ويحكم قبضته عليها ، وهي تستنجد الجيران لينقدوها من قبضته .

ويقول المصدر التربوي ان فرصة اتيحة اليها للهرب منه صاعدة درج الطابق الثاني لتشرع في خبط باب ساكنته بكل قواها وصراخها ؛ ليتبعها المشتبه فيه ويجرها عبر الدرج ممسكا إياها من شعرها ويدخلها عنوة إلى بيتها؛ ليكمل اعتداءه الجسدي عليها . ليغادر مسرح الجريمة حوالي الثالثة والنصف صباحا عبر المدخل الرئيسي للمنزل ككل امام مرأى من بعض المتفرجين عبر النوافذ.

بعد بلوغها الخبر من طرف الضحية؛ وتقديمها لشهادة طبية مدتها 25 يوما مسلمة من الطبيب الرئيسي لمستشفى القرب بدمنات ، تفاعلت سرية الدرك الملكي بتنانت بالسرعة المطلوبة وتدخلت على الفور لإحضار المعتدي من مقر سكنه حيث وجدوه نائما؛ وأخضعته لتدابير الحراسة النظرية في انتظار استكمال مجريات البحث الذي تشرف عنه النيابة العامة المختصة.

وادانت جميع مكونات الجسم التربوي محليا وإقليميا هذا الاعتداء الشنيع الذي يمس كرامة المرأة عامة والمرأة التعليمية خاصة؛ ومن المنتظر صدور بيان نقابي في الموضوع؛ حيث ناشدوا مختلف مكونات المجتمع المدني الجهوي والوطني، والجمعيات المدافعة عن حقوق المرأة وصون كرامتها؛ ومختلف الهيئات الحقوقية والنقابات التعليمية لمساندة الضحية ومؤازرتها ،متمسكين بمبدأ نزاهة واستقلال القضاء ببلادنا. واكد المصدر ذاته ان الأسرة التعليمية ستساند المرأة الأستاذة الضحية عبر مختلف السبل القانونية لجبر ضررها؛ ولينال المتهم عقابه المستحق على جرمه الشنيع في حق الضحية 

بريد المدونة

الاسمبريد إلكترونيرسالة